أخبار عربية وعالمية

رئيس الحكومة التونسية يستقبل مدير عام الألكسو

استقبل السيد هشام المشيشي رئيس الحكومة، معالي الأستاذ الدكتور محمد ولد أعمَر، المدير العام للألكسو، اليوم الثلاثاء 3 نوفمبر 2020، بمقرّ الوزارة الأولى. وقد هنّأ معالي المدير العام السيد رئيس الحكومة بالمنصب متمنّيا له التوفيق والنجاح في مهامّه في ظلّ هذه الظروف الاستثنائية، وتقدّم بخالص الشكر والامتنان لتونس، رئيسًا وحكومةً وشعبًا، على ما تحظى به المنظمة من رعايةٍ فائقة ودعمٍ متواصل وتيسيرٍ لأعمالها حتى تؤدّي مهامّها وتنهض برسالتها على النحو الأمثل. كما ثمّن معالي المدير العام التعاون القائم بين المنظمة والوزارات التي لها علاقة بمجالات عملها، وقدّم شرحًا وافيًا عن جهود الألكسو وبرامجها التي تضطلع بها حاليا وتصوّرها لخطة عملها المستقبلية للسنوات 2023-2028. كما تم التطرّق إلى ملف مراجعة الخطة الشاملة للثقافة العربية وتحديثها، الذي تقوم المنظمة بإعداده في ظل ما تفرضه الظروف الرّاهنة والمتغيّرات الإقليمية والعالمية، وملفات التسجيل على قائمات التراث العالمي. كما عبّر معالي المدير العام، عن استعداد المنظمة لمواصلة التعاون من أجل تحقيق الأهداف والغايات المرجوة.
ومن جهته، توجّه السيد رئيس الحكومة بالشكر والتقدير إلى معالي المدير العام على هذه الزيارة وثمّن دور المنظّمة وما حقّقته من إنجازات مقدّرة، على مستوى دولة المقر والوطن العربي، وحثّ على تركيز اهتمام المنظمة نحو بناء جيل عربي مؤمنٍ بقضاياه، واعٍ بحجم التحدّيات، متسلّحٍ بالعلم والمعرفة، مُبيّنًا أنّ المنظّمة تتحمّل مسؤولية كبيرة في تأمين تعليم جيّد ومنصف وشامل للجميع لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وخاصة منها الهدف الرابع 2030.
كما أكّد على ضرورة الاهتمام بالملفات الكبرى التي تضطلع بها الألكسو، وأبرزها ترسيخ ثقافة الاعتدال والتسامح والتشبّع بالمبادئ الكونية والقيم الإنسانية. كما أكّد على ضرورة مواصلة التعاون بين المنظّمة والوزارات المعنية بالتربية والثقافة والعلوم والتكوين المهني، من خلال لجنة مشتركة.
وفي ختام اللقاء قدّم معالي المدير العام درع المنظمة إلى السيد رئيس الحكومة، وذلك بحضور كل من معالي وزير التربية والمستشار السياسي برئاسة الحكومة ومدير مكتب المدير العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق