مقالات مجد الوطن

محمد العز..

للكاتبة والأديبة شادية الشافعي

 

خفقاتكم وطن تالق
في قلوب أبنائه
و اضحى للسمو محرابا و ملاذا
خفقاتكم سارعي
فتيةً وضاءة
تتكالب عليها العلياء من كل شرف و فخر
عقائد إباء
تلقم الشروق تطلعات المجد
و مستقبل السكينة
خفقاتكم رأية حق ٍ
بالخير خفاقه
تدك أحقاد الشتات و همزات الفتات
بغفرانٍ مبين
خفقاتكم مجدٌ أخضر
و عز ٍ لا يقهر..
يصيبهم اسمك بالذعر
يجعلهم يتعاقبون في أحقادهم
حمْرٌ مستنفرة موسومون بالخزي و الوضاعة
بشموخٍ فيصلي و إباءٍ عُمري
تنهال نواميس جلالٍ على خستهم
تعيث فيهم إذلالاً و تنكيلا
و عاصفة الحزم أقوم قيلا
السعود خالدٌ ما كبر مكبر
و خضعت الوجوه لبيت الرحمان ..
و لأنك محمد ربيب السعود و قبلة الشموخ
و المجد بجاههِ و عتاده يمم شطرك
سنكتفي بمشاهدة المفاخر بكامل زخرفها
و هي تجثو أمامك راضيةً مرضية
و تحتشد بكل ما أوتيت من سارعي للمجد و العلياء
بأن خفقك فقط من سينجيها.

قلم شادية الشافعي.

اللوحة للفنانة التشكيلية / نسيم الشافعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى