أخبار محلية

الهلال الأحمر السعودي يدشن مبادرة “مدرسة آمنة” للتعريف بالإسعافات الأولية داخل المؤسسات التعليمية

 

……..

ضمن جهودها لنشر التوعية بأهمية الإسعافات الأولية وضرورة تعلمها من قبل مختلف أفراد المجتمع، دشنت هيئة الهلال الأحمر السعودي مبادرة “مدرسة آمنة” التي تهدف لتدريب جميع العاملين بالمنظومة التعليمية من معلمين ومعلمات وكادر إداري بالإضافة إلى الطلاب على أساسيات الإسعافات الأولية وطرق التعامل مع الحالات المرضية التي تستدعي تدخلا عاجلا لحين وصول الفرق الإسعافية.

وأوضح المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر السعودي عبدالعزيز الصوينع، أن هذه المبادرة تتضمن تقديم مجموعة مختلفة من الدورات التدريبية التي تناسب مختلف الأعمار في المدارس، على رأسها الإسعافات الأولية ودعم الحياة الأساسي ودعم الإصابات ما قبل المستشفى، مشيرا إلى أن المدرسة التي ستحصل على هذه الدورات سيوضع عليها لافتة مكتوب عليها “مدرسة آمنة” للتأكيد بأن جميع المتواجدين بالمدرسة باتوا قادرين على إجراء الإسعافات الأولية الضرورية.

وتأتي مبادرة الهلال الأحمر السعودي، بعد أيام من قيام الأستاذ عيسى نمازي المدرس بأحد المدارس المتوسطة بالرياض من إنقاذ طالب تعرض للاختناق نتيجة انسداد مجرى الهواء بقطعة بلاستيكية، حيث تدخل المدرس سريعا وقام بعمل الإسعافات الأولية العاجلة المتمثلة في “مناورة هيمليك” مما دفع الطالب للفظ القطعة البلاستيكية في الوقت المناسب.

وأوضح الصوينع أن هذا الحادث يظهر أهمية تعلم الإسعافات الأولية خاصة في المدارس، وكيف يمكن لها أن تكون سببا في إنقاذ الأرواح، داعيا جميع المعلمين والمعلمات بالاقتضاء بالمدرس نمازي وتعلم الإسعافات الأولية من خلال مبادرة الهيئة.

وكانت هيئة الهلال الأحمر السعودي قد كشفت في تقريرها السنوي لعام 2021م أنها قدمت مجموعة كبيرة من الدورات التدريبية التوعوية الموجهة لأفراد المجتمع بمختلف مناطق المملكة، استفاد منها أكثر من مليون 158 ألف مستفيد، بينهم ما يزيد على 57 ألف من الطلاب والمعلمين والعاملين بالكادر الإداري في 334 مدرسة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى