أدبيات الصحيفة

حِينَ سُئِلَتْ عَنِ الاغنية مَاذَا تَعْنِي لِي..

 

؟ بِقَلَمِ / مَرْيَم حسن

حِينَ سُئِلَتْ عَنِ الْأغَنِّيَّةِ مَاذَا تَعْنِي لِي..
؟ وَهَلْ كُلُّ سَامِعُ عَاشِقُ لَا مِحَالَةٌ؟؟
اِجْزِمِ انني اعيش الْكَلِمَاتِ كَإِعْجَازِ الْبُوحِ وَالْفِكْرِ بَلَاغَةً مِنْ نَظْمِهَا
كَيْفَ يَصْدَحُ بِهَا مَنْ خِلَالَ اوتار صَوْتِيَّةَ مُتَفَرِّدَةَ..
تَبْهَرُنِي اُحْرُفِ اِلْمَعَانِي حِينَ اِسْتَعْذَبَ الْعَقْلُ الْبَشَرِيُّ كَيْفَ يُنْتِجُهَا…

مِنْ خِلَالَ الْمَوَاقِفِ وَ رُبَّمَا الْخَيَالَاتِ لِذَاكَ الشَّاعِرِ.
انا مَعَ ابداعات اللَّحْنَ وَ الصَّوْتُ..
اعيش الْأغَنِّيَّةَ
.. كُلَّ اغنية رَاقِيَةً بِجَمِيلِ تَفَاصِيلِهَا دُونَ انَّ يغمرني طُوفَانَهَا..

فَقَطِ اُقْفُ بِجَانِبِ الضِّفَّةِ اِسْتَمْتَعَ بِهَا لَانِيٌّ لَا اِغْرَقْ فَمِثْلِيٌّ لَا يُجِيدُ السِّبَاحَةُ لِذَلِكَ الضِّفَافِ خَيْرًا لِي وَكَيِ اضل اِسْتَمْتَعَ بِمُتْعَةٍ
الْكَلِمَةَ
وَالصَّوْتَ
وَ اللَّحْنُ…
دُونَ انَّ اِنْهَارَ بِهَا…

هِي سَيْطَرَةُ الْعَقْلِ عَلَى الْقَلْبِ..
فَالْقَلْبُ بِضِيَافَةِ الْعَقْلِ بِغَالِبِ الْوَقْتِ.
هَذَا جَوَابِيٌّ..
مَاذَا تَعْنِي لِي الاغنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى