مقالات مجد الوطن

تَمكينُ المَرأةِ

من خلال قِمة العشرين أثبتَتْ المرأة السُّعودية جَدارتَها لِتكونَ فاعلةً في جميع مناحي الحياة العَملية والعِلمية، ولم يكن ذلك لِيتحققَ إِلا من خلال الخطة الطموحة لتمكين المرأة ضِمنَ رؤيةِ المملكة العربية السعودية 2030م وأهدافِها الإِستراتيجية.
وقد حققَتِ المرأةُ دورَها في قيادة العديد من البرامج ضِمن خُططِ وبرامجِ قمة العشرين في الإِدارة التنفيذية للأمانة العامة للمجموعة، ومجموعة التنمية، ومجموعة الفِكْر، والتي تطبَّقُ لأول مرة في الشرق الأوسط ، وتخرجُ بتوصيات سوف تُسهم -بإذن الله تعالى- في نهضة وتطور المنطقة.
وقد بلغ حجم المشاركة النسائية في أعمال مجموعة العشرين 41% في مختلف المجالات من التنسيق والتنظيم والإدارة.
ولا يسعني إلا أن اقول:
سعوديةٌ
أُمُّ رجالٍ، أخت رجالٍ، بنتُ رجالٍ، جدَّةٌ وعَمَّةٌ وخالةٌ.
تعلمْتِ، وتخرجتِ، وتوظَّفتِ.
تفوقْتِ بكل مجال.
علمٌ، وطِبٌّ، والتعدين، وحتى الطائرة قُدْتِ.
وأثبتِّ في كل مكانٍ وُجودَك بالعَفاف والدِّينِ.
تعلمتِ من الإسلام سموَّ النفس والأخلاق.
تعلمتِ من الإسلام أن تكوني سيدةَ أعمال.
تعلمتِ من الإسلام أن تكوني مربيةَ أجيال.
تعلمتِ من الإسلام أن تصوني العَهد والذِّمَّةَ.
تعلمتِ، وتعلمتِ، وتعلمتِ، وتفنَّنْتِ في كل العلوم.
سعوديةٌ، سعوديةٌ، سعودية.
وأفخر بأني سعوديةٌ.

 

كتبه 🖋️
جميل عبدالرحمن هوساوي

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى